الخميس 21 ربيع الثاني 1438 الموافق 19 يناير 2017

الانتخابات التشريعية 2016

آسا الزاك تحتل أعلى نسبة مشاركة في اقتراع 7 أكتوبر 2016

علمت جديد بريس أن نسبة المشاركة في الانتخابات التشريعية  7 أكتوبر 2016 بلغت على مستوى إقليم كلميم 43.56، فيما وصلت نسبة المشاركة في إقليم سيدي افني نسبة 51.23، وفي طانطان وصلت نسبة المشاركة 48 ، فيما عرفت اسا الزاك أعلى نسبة من المشاركة بنسبة 66.55.

الداخلية: حوالي 43 في المائة النسبة المؤقتة للمشاركة على الصعيد الوطني

أعلنت وزارة الداخلية أن النسبة المؤقتة للمشاركة في الانتخابات التشريعية بلغت إلى غاية الساعة السابعة مساء حوالي 43 في المائة على الصعيد الوطني. وأوضح بلاغ للوزارة أنه طبقا للمقتضيات القانونية المتعلقة بساعة اختتام الاقتراع، انتهت عملية التصويت في تمام الساعة السابعة مساء. وأضافت أنه حسب المعلومات المتوصل بها من مختلف عمالات وأقاليم وعمالات مقاطعات المملكة، فإن عملية التصويت مرت في ظروف عادية.

مكتب بفاس : 126 صوتا للمصباح مقابل28 للاستقلال

أفادت مصادر موثوقة لجديد بريس أن المكتب رقم 126 المتواجد بإعدادية الامام البخاري ، دائرة فاس الشمالية قد حصد النتائج التالية: حزب العدالة و التنمية:126 صوتا ؛ الاستقلال:28 صوتا. التقدم و الاشتراكية:17 صوتا الأصالة والمعاصرة :13 صوتا؛ أحزاب أخرى:31 صوتا.

العدالة والتنمية يتقدم في دوائر مراكش الثلاثة حسب النتائج الأولية

تقدم حزب العدالة والتنمية وفق النتائج الأولية لانتخابات 6 أكتوبر 2016 بالدوائر الثلاثة بإقليم مراكش، وهي دائرة المنارة ودائرة جيليز النخيل، ودائرة المدينة سيدي يوسف بن علي. وحسب مصادر حزبية فإن العدالة والتنمية حصل على أصوات جيدة في عدد من مناطق العالم القروي، فيما حاز على المرتبة الأولى في الوسط الحضري وبفارق كبير جدا. وتوقعت المصادر أن يحصل المصباح بالدوائر الثلاث على مقاعد أكثر من انتخابات 2011، والتي حصل فيها على أربع مقاعد. ومن النتائج التي حصلت عليها جديد برس إلى حدود الساعة التاسعة و25 د بدائرة المنارة العدالة والتنمية 1075 الأصالة والمعاصرة  226 التجمع الوطني للأحرار  33 التقدم والإشتراكية […]

إبق على تواصل دائم معنا

fadae-lmochtarikin

قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

بانيير1

تصميم وإنجاز: