الخميس 26 جمادى الأولى 1438 الموافق 23 فبراير 2017

8 أحزاب مغربية لم ترجع أموال الدعم العمومي لخزينة الدولة

04.01.2017 15h13 - أخر تحديث 04.01.2017 15h13

cour-comptes

كشف المجلس الأعلى للحسابات، يوم الثلاثاء 3 يناير 2017، أن ثمانية أحزاب مغربية لم ترجع أموال دعم وضعتها الدولة تحت تصرفها، ولم تصرف جزءا منها إلا أنها لم تقدم أي إفادة بأنها أرجعت هذه المصاريف الغير المستحقة لخزينة الدولة.

وأوضح المجلس في تقرير حول تدقيق الحسابات السنوية للأحزاب السياسية المغربية أنه “لوحظ أن ثمانية أحزاب لم تقدم ما يثبت إرجاعها إلى الخزينة العامة المبالغ غير المستحقة برسم مساهمة الدولة في تمويل حملاتها برسم اقتراع 4 شتنبر 2016 بمبلغ إجمالي قدره 4.414.113,14 درهم”، مشيرا الى أن الأحزاب المعنية هي حزب التجديد والانصاف، حزب اليسار الاخضر المغربي وحزب الوحدة والديمقراطية وحزب العمل وحزب الوسط الاجتماعي وحزب الاصلاح والتنمية والحزب الديمقراطي الوطني وحزب النهضة والفضيلة.

وبخصوص الأحزاب التي قدمت إفادات بصحة الحسابات، أشار المجلس الأعلى للحسابات إلى أنه من أصل واحد وثلاثون حزبا التي أدلت بحساباتها السنوية إلى المجلس الأعلى للحسابات، تبين أن تسعا وعشرون (29) حزبا قدمت حسابات مشهود بصحتها من طرف خبير محاسب مقيد في هيئة الخبراء المحاسبين، منها تسعة عشر (19) حزبا أدلت بحسابات مشهود بصحتها بدون تحفظ، مقابل تسعة عشر حزبا سنة 2013 وأحد عشر حزبا سنة 2014، وتتمثل في حزب العدالة والتنمية وحزب الأصالة والمعاصرة وحزب التجمع الوطني للأحرار وحزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية وحزب الحركة الشعبية وحزب التقدم والاشتراكية وحزب العهد الديمقراطي وحزب التجديد والانصاف وحزب الوحدة والديمقراطية وحزب العمل وحزب الوسط الاجتماعي والحزب الديمقراطي الوطني وحزب الأمل وحزب النهضة وحزب الشورى والاستقلال وحزب التجمع الديمقراطي وحزب الطليعة الديمقراطي والحزب الاشتراكي الموحدوحزب الديمقراطيين الجدد.

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم
Capture

“أمنيستي” تحذر من خطاب الكراهية والشعبوية

حذرت منظمة العفو الدولية من الخطاب الشعبوي الذي […]

حماس

حماس تسعى لكسر “عزلتها الدولية” عبر “وثيقة سياسية” جديدة

تعكف حركة المقاومة الإسلامية “حماس”، حاليا، على إعداد […]

56d1322f49902

الأسر المغربية ومؤسسات في خدمتها تحقق أكثر من ثلث الادخار

أظهرت بيانات المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرة حول […]

كلية الطب والصيدلة

تقرير يبرز عودة اللغة العربية إلى المجال الطبي بالمغرب

عرف المغرب في السنوات الأخيرة ارتفاع عدد الرسائل […]

تقرير: المغرب يسعى لـ”التفوق” العسكري بالرفع من واردات الأسلحة إلى عام 2022

كشف تقرير صادر عن مؤسسة استخباراتية أمريكية تعنى بالدفاع […]

لاجئو “الروهينجا” المسلمين يواجهون مستقبلاً غامضاً في بنجلاديش

تجلس ياسمين أرا، وهى أم لطفلين، قرب طريق […]

محليات
20170221_081953 البيضاء

الكلاب الضالة تهدد ساكنة العاصمة الاقتصادية

تحولت أحياء في العاصمة الاقتصادية الدار البيضاء إلى […]

مسرح الجريمة الرباط

توقيف شخص للاشتباه في تورطه في قتل سيدة حامل بالرباط

أوقفت المصلحة الولائية للشرطة القضائية بولاية أمن الرباط، […]

sikkin الناظور

الناظور: شاب عشريني يعتدي على عائلة مُخلفا قتلى وجرحى

أفادت السلطات المحلية لإقليم الناظور بأن شابا يبلغ […]

مسرح الجريمة الناظور

مصرع شخصين في اعتداء بالسلاح الأبيض بالناظور

أفادت السلطات المحلية لإقليم الناظور بأن شخصا يبلغ […]

1ef8520aa4753795f8e6a28a6315ff38_XL تمارة

توقيف سيدة متلبسة بحيازة 3600 قرصا مهلوسا بتمارة

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمدينة تمارة بناء على […]

إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: