الأربعاء 28 ذو الحجة 1438 الموافق 20 سبتمبر 2017

BANNIERE MEDIATISATION__f1

وفاة “ريمون كوبا”.. النجم التاريخي للكرة الفرنسية

03.03.2017 14h53 - أخر تحديث 03.03.2017 14h53

رايمون كوبا (صورة أرشيفية)

أعلنت عائلة نجم كرة القدم السابق، ريمون كوبا، أول فرنسي يتوج بجائزة الكرة الذهبية لأفضل لاعب في العالم، وفاته عن عمر يناهز 85 عاما وذلك بعد صراع طويل مع المرض.

وقال صهره وليام بوشيه، يوم الجمعة 3 مارس 2017: «لقد توفي في الساعة 8:15 بعد تدهور وضعه الصحي»، مشيرًا إلى أنّ اللاعب الذي أحرز جائزة الكرة الذهبية في العام 1958، «كان قد أدخل إلى المستشفى الأحد».

ويعد كوبا أحد رموز كرة القدم الفرنسية، وقد توج بالكأس الأوروبية ثلاث مرات مع ريال مدريد الإسباني، واختير كأفضل لاعب كرة في العالم عام 1958 ليتوج بالكرة الذهبية.

raymond-kopa

من جهته، ذكر “نويل لو جراييه”، رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، في بيان: «نشعر بحزن هائل في الاتحاد إزاء رحيل ريمون كوبا (Raymond Kopa)»، وفق ما نقلت عنه وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وأضاف «إنها خسارة هائلة لكرة القدم الفرنسية. ريمون كوبا يعد من الأساطير. إنه يشكل رمزا.. مسيرته بالأندية وكذلك مع المنتخب الفرنسي كانت استثنائية».

ولفظ كوبا، الذي ولد لأبوين من المهاجرين البولنديين، أنفاسه الأخيرة في مستشفى بمدينة أنجيه الفرنسية.

وبدأ كوبا مسيرته الاحترافية كلاعب ضمن صفوف أنجيه الفرنسي قبل الانتقال إلى رين، الذي قضى معه أغلب مسيرته.

وشارك كوبا كلاعب خط وسط مهاجم ضمن صفوف رين أمام ريال مدريد في نهائي بطولة الكأس الأوروبية عام، 1956 قبيل انتقاله إلى الفريق الأسباني في الصيف نفسه.

وكان آخر نهائي شارك فيه كوبا مع الريال في البطولة الأوروبية في عام 1959 وكان أمام رين. وبعدها عاد إلى الفريق الفرنسي في نهاية ذلك الموسم وظل معه حتى اعتزل اللعب في 1967 .

وشارك كوبا في 45 مباراة دولية سجل خلالها 18 هدفا، وفاز بلقب أفضل لاعب في كأس العالم 1958 التي أقيمت بالسويد ، وأحرز خلالها المنتخب الفرنسي المركز الثالث.

وفي عام 1970، كان كوبا أول لاعب كرة قدم يتوج بوسام الشرف ، وهو أعلى تكريم في فرنسا.

 

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم
7777_0

المنتخب الوطني لكرة القدم ينتصر وديا على منتخب تونس ب0/1

فاز المنتخب الوطني المغربي على نظيره التونسي بهدف […]

التجديد

المساء تفوز بكأس “الصحافة الرياضية” و “التجديد” بكأس “اللعب النظيف”

تُوج فريق صحيفة “المساء”، بكأس “محمد بوعبيد” للصحافة […]

svsdvsdv

المنتخب التونسي يجري آخر حصة تدريبية بمراكش

أنهى المنتخب الوطني التونسي لكرة القدم مساء الإثنين […]

حافيظي

حافيظي : أداء “ياميق” أمام بوركينافاسو أعطى للمحليين شحنة قوية

قال عبد الإله حافيظي إن الأداء الجيد لجواد […]

عليوي

عليوي يروي قصة هدفه أمام كوت ديفوار

أكد رشيد عليوي أن حضوره إلى جاتب لاعب […]

Amrani-504x300

هشام العمراني الكاتب العام للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم يقدم استقالته

أعلن الكاتب العام للكنفدرالية الإفريقية لكرة القدم المغربي […]

محليات
téléchargement البيضاء

توقيف 5 أشخاص لارتباطهم بشبكة إجرامية بالدار البيضاء

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن عين السبع […]

إفران إفران

158 مليون درهم لتعزيز الشبكة الطرقية بإفران

خصصت المديرية الاقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك بإقليم إفران […]

unnamed أزلال

المصطفى رميد يدشن مركز القاضي المقيم بايت عتاب

دشن المصطفى رميد وزير العدل و الحريات مساء […]

téléchargement خريبكة

انطلاق إيداع طلبات اقتراح مشاريع المبادرة الوطنية بخريبكة

أعلنت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة إقليم خريبكة […]

أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: