الأحد 24 ربيع الثاني 1438 الموافق 22 يناير 2017

محكمة نرويجية تستأنف النظر في ظروف اعتقال يميني متطرف قتل 77 شخصا

11.01.2017 16h20 - أخر تحديث 11.01.2017 14h24

%d8%a7%d9%94%d9%86%d8%af%d8%b1%d8%b3-%d8%a8%d9%8a%d8%b1%d9%8a%d9%86%d8%ac-%d8%a8%d8%b1%d9%8a%d9%81%d9%8a%d9%83

سفاح النرويج "أندرس بيرينج بريفيك"

امتنع النرويجي اليميني المتطرف، أندرس بيرينج بريفيك، عن تقديم التحية النازية لدى استئناف محكمة النظر في ظروف اعتقاله، يوم الأربعاء 11 يناير 2017.

وكان بريفيك، الذي قتل 77 شخصا في تفجير بقنبلة وإطلاق نار عام 2011، قد قام بمقاضاة الدولة وسلطات السجن بسبب قيود يواجهها خلال قضائه حكما بالسجن لمدة 21 عاما بسبب الهجومين، وفق ما أفادت وكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ).

وتتضمن القيود عزله بصورة دائمة عن بقية النزلاء ووضع حاجز بصورة دائمة أيضا خلال لقائه بمحاميه.

ومن المقرر أن يلقي أويستين ستورفيك، محامي بريفيك، مرافعة في وقت لاحق يوم الأربعاء ويوضح شكاوى أخرى مثل مراقبة المراسلات.

وعلى عكس جلسة يوم أمس الثلاثاء، لم يقدم بريفيك أي تحية قبل جلوسه.

وكان قاضي المحكمة حذر بريفيك أمس من إطلاق إيماءات مشابهة بعد ذلك.

ولأسباب أمنية، تعقد جلسة المحكمة الاستئنافية في القاعة الرياضية بالسجن، على بعد ساعتين بالسيارة جنوب العاصمة أوسلو. ويقبع بريفيك بالسجن هناك منذ عام 2013.

 

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محليات
أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا

fadae-lmochtarikin

قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

بانيير1

تصميم وإنجاز: