لقاء جهوي حول تعميم الخدمات الإلكترونية ل”مسار” بجهة فاس مكناس

massar

في إطار العمليات المرتبطة بالخدمات الإلكترونية لمنظومة مسار للتدبير المدرسي، وتعزيزا للحملة التواصلية التي أطلقتها وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني حول هذه الخدمات، عقدت الأكاديمية  الجهوية للتربية والتكوين لجهة فاس مكناس لقاء جهويا حول تعميم خدمات “مسار” الإلكترونية، وذلك يوم الخميس 5 يناير 2017 بالمركز الجهوي للتكوينات والملتقيات بفاس.

في كلمة توجيهية ألقيت نيابة عن مدير الأكاديمية، اعتبر فيها أن هذا الإجراء يندرج في إطار السعي المتواصل للأكاديمية في تجويد والارتقاء بخدماتها الإدارية والتربوية على ضوء التوجيهات الملكية السامية، حول تطوير علاقة المواطن بالإدارة وتجويد الخدمات المقدمة للمواطنين، وذلك حسب بلاغ توصلت جديد بريس بنسخة منه.

كما شدد ذات المسؤول على الأهمية التي أصبح يكتسيها النظام المعلوماتي “مسار” لما يوفره من خدمات هامة سواء على المستوى الخدماتي والتدبيري، مما يشكل قيمة مضافة في مجال تجويد الخدمات الإدارية لهذا المرفق العمومي، وكذا تمتين أواصر التواصل والتفاعل الآني مع مختلف المتدخلين والشركاء في المجال التربوي.

من جهته أشار فريد بودرار المكلف بالمركز الجهوي لمنظومة الإعلام بالأكاديمية، إلى الأهمية التي تكتسيها هذه الخدمات المقدمة من طرف ” مسار” لفائدة أمهات وآباء وأولياء التلميذات والتلاميذ من جهة، إذ ستمكنهم من معرفة مواعيد إجراء فروض المراقبة المستمرة والامتحانات والاطلاع على استعمالات الزمن الخاصة بأبنائهم وبناتهم وعلى النقط والنتائج الدراسية، وكذا الاطلاع على التغيبات.

كما تخول ذات الخدمة، وفق البلاغ المذكور، إمكانية التواصل مع الطاقم الإداري للمؤسسة وطلب مواعيد من أجل الحصول على وثائق تهمه مثل الشواهد المدرسية وبيان النقط،.

من جهة أخرى  ستمكن منظومة “مسار” التلميذات والتلاميذ  من الاطلاع على المعلومات الشخصية وتتبع نقط المراقبة المستمرة والامتحانات الخاصة بهم،  وكذا تقديم مختلف تساؤلاتهم وأفكارهم واقتراحاتهم، فضلا عن أنها ستتيح لهم الاستفادة من وثائق مكتوبة ومسموعة ومرئية وموارد رقمية وإيضاحات، حسب المستوى الدراسي والشعب والمواد الدراسية، التي ستمكنهم، وفق المصدر ذاته، من تقييم تعلماتهم ومعارفهم.

وتجدر الإشارة إلى أن وحدة الإنتاج الرقمي بالمركز الجهوي لمنظومة الإعلام، عملت على إخراج مختلف الوسائط التواصلية التي تهم هذه الحملة التحسيسية في نشرة إلكترونية تفاعلية على شكل كتاب إلكتروني يضم دلائل الاستعمال؛ الفيديوهات التعريفية؛ صور…، ويمكن تحميله مباشرة من الموقع الإلكتروني الرسمي للأكاديمية أو مواقع التواصل الإلكتروني التابعة لها، كما تم إرساله عبر البريد الإلكتروني الرسمي إلى كافة مديرات ومديري المؤسسات التعليمية بالجهة، يقول البلاغ.