السبت 27 شوال 1438 الموافق 22 يوليو 2017

BANNIERE MEDIATISATION__f1

كفيف سوري يعمل بورشة للخياطة بتركيا لكسب قوت يومه

24.02.2017 10h59 - أخر تحديث 24.02.2017 10h59

?? ???? ???????? ??????? ?????? ???? ???? ?? ?????? ????? ?? ???? ??????? ??????? ???? ?? ?????? ??? ????. ???? ??? (30 ????)? ??????? ??? ??? ????? ??? 3 ????? ?????? ?? ????? ??? ????? ?????? ???? ?????? ??????? ?????? ?????? ??? ??????. ??? ???? ?? "????????"? ??? ??? ???? ??????? ??? ??? ?? ??? ??? ????? ???? ?????? ???????? ??? ?? ????? ??? 7 ???? ?? ????? ???? ????? ????? ??????.
 ( Feride Pelin ?nal - ????? ???????? )

لم تمنع الإعاقة، المواطن السوري صادق هرو، من مزاولة العمل في ورشة للخياطة بتركيا، يكسب من ورائها قوت يومه. صادق هرو (30 عاما)، الكفيف، لجأ إلى تركيا قبل 3 سنوات قادمًا من مدينة حلب شمالي سوريا، جراء احتدام المعارك والقصف المكثف على مدينته. وفي حديث مع "الأناضول"، قال هرو الأب لطفلين، إنه عمل في عدة مدن تركية خلال الفترة الماضية، قبل أن يستقر منذ 7 أشهر في مدينة غازي عنتاب جنوبي البلاد. ( Feride Pelin İnal - وكالة الأناضول )

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محليات
téléchargement البيضاء

توقيف 5 أشخاص لارتباطهم بشبكة إجرامية بالدار البيضاء

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن عين السبع […]

إفران إفران

158 مليون درهم لتعزيز الشبكة الطرقية بإفران

خصصت المديرية الاقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك بإقليم إفران […]

unnamed أزلال

المصطفى رميد يدشن مركز القاضي المقيم بايت عتاب

دشن المصطفى رميد وزير العدل و الحريات مساء […]

téléchargement خريبكة

انطلاق إيداع طلبات اقتراح مشاريع المبادرة الوطنية بخريبكة

أعلنت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة إقليم خريبكة […]

أخر المرئيات

إعلانات إدارية

24 فبراير,2017
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: