الاثنين 18 ربيع الثاني 1438 الموافق 16 يناير 2017

“غوغل” يحتفي برائد مدرسة الفن الصحفي

03.01.2017 14h45 - أخر تحديث 03.01.2017 14h45

%d8%a3%d9%85%d9%8a%d9%86-%d8%a8%d9%8a%d9%83%d8%a7%d8%b1

احتفى محرك البحث العالمي “غوغل” ، الإثنين 2 يناير 2017 ، بالفنان التشكيلي المصري حسين بيكار ، بمناسبة مرور 104 أعوام على ذكرى ميلاده .

وولد حسين أمين بيكار ذي الأصول القبرصية في 2 ينانير 1913 ، والتحق بكلية الفنون الجميلة عام 1928 “مدرسة الفنون العليا آنذاك” ، ثم عمل مدرسا للرسم في المغرب ، وعاش سنوات قبل العودة إلى مصر ، حيث توفي في 16 نونبر 2002 .

ويعد بيكار رائد مدرسة الفن الصحفي ، وخاصة صحافة الأطفال في مصر . وينسب له تمكنه من تحويل الرسم الصحفي ليصبح أقرب إلى العمل الفني الكامل .

تفرغ أمين بيكار للرسم الصحفي في مؤسسة “الأخبار” ، والذي كان يمارسه منذ عام 1944 ، وقدم أعمالا لن تنساها الذاكرة الفنية .

ومن أشهر لوحاته “تكوين من النوبة” ولوحة “جني البرتقال” ولوحة “لحن نوبي” ولوحة “لحن ريفي” ، كما كتب كتاب “صور ناطقة” وأيضا كتاب “رسم بالكلمات” ، وله أيضا رباعيات وخماسيات زجلية .

 

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محليات
أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا

fadae-lmochtarikin

قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

بانيير1

تصميم وإنجاز: