الجمعة 25 جمادى الثانية 1438 الموافق 24 مارس 2017

BANNIERE MEDIATISATION__f1

عضو عربي في الكنيست الصهيوني: تقرير الحرب لم يشر إلى سكان غزة كبشر

01.03.2017 09h36 - أخر تحديث 01.03.2017 09h36

عبد الحكيم حاج يحيى (صورة أرشيفية)

استهجن نائب عربي في الكنيست الصهيوني، تجنّب المراقب العام لكيان الاحتلال الإشارة إلى سكان قطاع غزة في تقريره حول الحرب الأخيرة على غزة.

وقال النائب عبد الحكيم حاج يحيى، عضو الكنيست عن القائمة العربية المشتركة، إن التقرير “لم يرق لمستوى الإشارة للطرف الآخر في المعركة كبشر”.

وبحسب “وكالة الأناضول”، أضاف النائب في تصريح: “التقرير في صياغته الحالية تعامل مع المواطنين في غزه كأنهم أهداف تدريبية وبتجاهل تام أن هناك وتحت القنابل والصواريخ مليونين من بني البشر، ليس لهم معين الا الله تعالى”.

وكان التقرير قد تحدث عن آليات اتخاذ القرار قبل وخلال الحرب على غزة وعن الخسائر الصهيونية نتيجة الحرب، وأوضاع الصهاينة في محيط قطاع غزة، ولكنه تجاهل كليا الفلسطينيين في غزة.

وقال حاج يحيى: “ما الفرق بين إلقاء آلاف الاطنان من القنابل على رؤوس المواطنين العزل منها المحرمة دوليا، من الجو والبر والبحر، وبين القنابل على هيروشيما”، في إشارة إلى قصف المدينة اليابانية بالقنبلة النووية من قبل الولايات المتحدة الأمريكية، إبان الحرب العالمية الثانية.

وأضاف:” 93 من العائلات أبيدت عن بكرة ابيها والآلاف من القتلى وعشرات الآلاف من الجرحى والمعاقين، كل ذلك لم يجد طريقه لتقرير مراقب الدولة”.

وتابع حاج يحيى:” جرائم الحرب واحدة، سواء ألقيت القنابل فوق غرة الصامدة أو فوق المدن والقرى السورية أو في البوسنة أو في هيروشيما، كلها جرائم حرب يجب ان يقدم مجرميها للمحكمة الدولية لجرائم الحرب”.

وشن كيان الاحتلال الصهيوني في السابع من يوليوز 2014، حرباً على غزة أطلقت عليها اسم “الجرف الصامد” استمرت 51 يومًا، أدّت إلى مقتل 2322 فلسطينيا، وإصابة نحو 11 ألفًا آخرين.

كما تسببت بدمار كبير في المنازل والبنية التحتية في القطاع.

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم
إيطاليا

إيطاليا تشدد إجراءاتها الأمنية تحسبا لأي اعتداء إرهابي

قررت وزارة الداخلية الإيطالية تكثيف إجراءات الرقابة الأمنية […]

“فيون” يطلق آخر “رصاصاته” على “هولاند”

وجه المرشح اليميني للانتخابات الرئاسية الفرنسية فرانسوا فيون […]

كندا تقر قانوناً ضد الإسلاموفوبيا

أقر مجلس العموم الكندي بتشجيع كبير من حكومة […]

وزير الخارجية البريطاني: العالم بدأ “يقلب المعادلة” في مواجهة المتطرفين

لندن (إينا) – أعلن وزير الخارجية البريطاني بوريس […]

مؤتمر إسلامي لحرية التعبير يحذر من ازدراء أتباع المذاهب الإسلامية

حذر المؤتمر الدولي لحرية التعبير بين الاتجاهات الفكرية […]

محمود عباس

قيادي بارز في حزب “ميركل” يطالب “عباس” بتنظيم اختيار خليفته

طالب خبير الشؤون الخارجية في الحزب المسيحي الديمقراطي، […]

محليات
17425945_265328353925966_9021555836589399067_n خريبكة

“الحد من شغب الملاعب الرياضية” عرض بثانوية بن تاشفين بخريبكة

احتضنت ثانوية يوسف بن تاشفين التأهيلية بمدينة خريبكة […]

الجمعية الخيرية الخميسات

الإدارة السابقة لدار الطالبة بـ”البراشوة” تطالب عامل إقليم الخميسات بإنصافها

طالبت الادارة السابقة لدار الطالبة بالبراشوة من سلطات […]

Gendarme-Mort-504x300 مراكش

تفكيك عصابة إجرامية بمراكش

تمكنت عناصر الدرك الملكي بمراكش، من تفكيك عصابة […]

salé سلا

الجريدة الرسمية تنشر قرار تقييد المدينة العتيقة لسلا في عداد الآثار

صدر قرار لوزير الثقافة بالجريدة الرسمية يقضي بتقييد […]

أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: