الخميس 1 رجب 1438 الموافق 30 مارس 2017

BANNIERE MEDIATISATION__f1

عزيمان يمثل الملك في المنتدى الدوري لجمعية تطوير التعليم في إفريقيا

20.03.2017 20h06 - أخر تحديث 20.03.2017 20h06

aziman1

قال عمر عزيمان الذي مثّل الملك محمد السادس في فعاليات المنتدى الدوري لجمعية تطوير التعليم في إفريقيا، المنعقدة بالعاصمة السنيغالية دكار من 14 إلى 17 مارس 2017، إن رؤية المغرب الاستراتيجية للإصلاح في مجالات التربية والتكوين والبحث العلمي، ارتكزت على تقييم التجارب السابقة، وتحديد الرافعات الأساسية الكفيلة بتحقيق مدرسة الإنصاف والجودة والارتقاء الفردي والمجتمعي.

وأضاف عزيمان خلال الندوة المنعقدة حول موضوع “النهوض بالتعليم من منظور البرنامج الأممي 2030 وبرنامج أفق 2063 من أجل إفريقيا”أن هذه الرؤية تسعى، بالأساس، إلى تعزيز منظومتنا بالمزيد من المؤهلات الكفيلة بدعم الخيارات الاستراتيجية للمملكة في اتجاه تقوية سيرورة تحديث المجتمع ودمقرطته، وحفز التنمية البشرية المستدامة، وتعزيز التماسك الاجتماعي.

وأردف المتحدث أن الخيارات التي تبناها المغرب تتأسس على إعادة التفكير في المضامين ومراجعتها، وتأهيل مهن التربية في اتجاه المزيد من الإنصاف وتكافؤ الفرص،على أساس ضمان الحق في التربية للجميع، وتحقيق جودة أفضل في التدريس، والانفتاح الفردي للمتعلمين، والتقدم السوسيو اقتصادي والثقافي لبلدنا.

كما أكد في السياق نفسه على تشجيع تربية تمنح المتعلمين وسائل وإمكانيات تؤهلهم للقدرة على التعلم مدى الحياة، في مواكبة لتطور حاجات مجتمع أضحى مجتمع إعلام، واقتصاد أصبح اقتصاد معرفة.

وطالب عزيمان بالعمل على تحقيق تمكُّن أكبر من اللغات الوطنية ومعرفة أفضل بلغات التفتح الدولي والاندماج في العالم، مع تطوير ريادة وقدرات تدبيرية، في مختلف مستويات المنظومة التربوية، وذلك في إطار حكامة مبنية على اللامركزية واللاتمركز والاستقلالية المؤسساتية، يقول عزيمان.

ولم يغفل دعم الإصلاح من خلال إرساء آليات ووسائل وتدابير كفيلة بضمان التتبع اليقظ لتطبيق الرؤية الاستراتيجية للإصلاح وتقييمها المنتظم.

وللإشارة، هذه الدورة التي شارك في تنظيمها المغرب، وحضرها لأول مرة منذ تأسيسها سنة 1993، تشكل إطارا مهما للتحاور وتقاسم التجارب حول سياسات التربية والتكوين في إفريقيا، بمشاركة مجموعة من الفاعلين، لاسيما وزراء التربية والتكوين الأفارقة، وممثلي الوكالات الدولية للتنمية، والفاعلين بالقطاع الخاص وكذلك ممثلي المجتمع المدني والشباب.

 

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم
souss

جهة سوس ماسة : نسبة إدماج خريجي التكوين بالتدرج فاقت 80%

قال جمال الدين العلوي الكاتب العام لقطاع التكوين المهني […]

DSC01030

16 مشروعا مندمجا في ميزانية الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين ببني ملال

صادق المجلس الإداري للأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة […]

photo convention DFP

توقيع اتفاقية شراكة لتكوين أطر التسيير بالدار البيضاء

ترأس رشيد بن المختار بن عبد الله وزير […]

17425945_265328353925966_9021555836589399067_n

“الحد من شغب الملاعب الرياضية” عرض بثانوية بن تاشفين بخريبكة

احتضنت ثانوية يوسف بن تاشفين التأهيلية بمدينة خريبكة […]

unnamed

إطلاق برنامج التكوين بالتدرج المهني ومحو الأمية بجهة سوس ماسة

ستحتضن مدينة أكادير يوم الخميس 23 مارس 2017 […]

يعرب

أبو يعرب المرزوقي: الإصلاح هو ثورة

حذر المفكر العربي يعرب المرزوقي من الفرقة العربية […]

محليات
téléchargement البيضاء

توقيف 5 أشخاص لارتباطهم بشبكة إجرامية بالدار البيضاء

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن عين السبع […]

إفران إفران

158 مليون درهم لتعزيز الشبكة الطرقية بإفران

خصصت المديرية الاقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك بإقليم إفران […]

unnamed أزلال

المصطفى رميد يدشن مركز القاضي المقيم بايت عتاب

دشن المصطفى رميد وزير العدل و الحريات مساء […]

téléchargement خريبكة

انطلاق إيداع طلبات اقتراح مشاريع المبادرة الوطنية بخريبكة

أعلنت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة إقليم خريبكة […]

أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: