الثلاثاء 26 ربيع الثاني 1438 الموافق 24 يناير 2017

طنجة تحتضن ندوة دولية حول التنمية الجهوية والإعاقة

03.01.2017 10h16 - أخر تحديث 03.01.2017 10h21

hamama

تنظم جمعية الحمامة البيضاء لحقوق الاشخاص في وضعية اعاقة بالمغرب  بتنسيق مع مجلس جهة طنجة – تطوان و الحسيمة  ندوة دولية حول موضوع “التنمية الجهوية والإعاقة: ماهي الرؤى واستراتيجيات الادماج  الفعلي للأشخاص في وضعية إعاقة”، وذلك الخميس 5 يناير2017 بفندق سولازور بطنجة ابتداء من الساعة التاسعة و النصف صباحا .

وحسب بلاغ توصلت جديد بريس بنسخة منه، فإن هذه الندوة تهدف إلى خلق فضاء للنقاش العمومي والتفكير المشترك بين المنتخبين والفاعلين الترابيين والحكوميين والباحثين على المستوى الدولي الوطني حول استراتيـجيات الإدماج الفعلي للأشخاص في وضعية إعاقة.

ووفق ذات المصدر، تقارب الندوة 3 مجالات وهي: الصحة؛التعليم و الولوجيات، حيث تسعى إلى تمكين المشاركين من التعرف على العناصر الإجرائية للممارسات الجيدة في المجالات المذكورة، للاستئناس بها في جهة طنجة –تطوان والحسيمة، يؤكد بلاغ الحمامة البيضاء.

و تندرج هذه الندوة في إطار مشروع “سياسات عمومية محلية دامجة من أجل ولوج الأشخاص في وضعية إعاقة إلى حقوقهم الحيوية”، الذي تنجزه الجمعية بشراكة مع شبكة الجمعيات العاملة العاملة في مجال الإعاقة بشمال المغرب ومنظمة الإعاقة الدولية، وبتمويل من الاتحاد الأوروبي.

 

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

محليات
أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا

fadae-lmochtarikin

قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

بانيير1

تصميم وإنجاز: