الاثنين 1 شوال 1438 الموافق 26 يونيو 2017

BANNIERE MEDIATISATION__f1

الحارس الشخصي لهتلر يكشف عن اللحظات الأخيرة من حياته

28.03.2017 08h28 - أخر تحديث 28.03.2017 08h28

الحارس الشخصي لأدولف هتلر يكشف عن اللحظات الأخيرة من حياته

كشف الحارس الشخصي للزعيم النازي، أدولف هتلر، الذي كان أول من رآه ميتا، عن اللحظات الأخيرة من حياة هتلر مع سرده لتفاصيل مثيرة.

وشرح، روشوس ميش، في كتاب ينشر باللغة الإنكليزية للمرة الأولى، كيف قال الزعيم النازي إن جميع الجنود أطلق سراحهم من يمين الولاء، وأنه يريد حرق جثته بعد انتحاره.

وكان ميش، آخر الباقين على قيد الحياة من حاشية هتلر، عندما توفي في العاصمة الألمانية، برلين، عن عمر يناهز 96 عاما، العام 2013.

وفي 30 أبريل 1945، كان ميش متواجدا في مخبأ هتلر، عندما اتصل الجنرال، كيتل، ليقول إن الجيش فشل في كسر الحصار السوفيتي لبرلين، كما كانت نهاية الحرب العالمية الثانية حتمية.

وقال مارتن ماس، المحرر المكلف بتحرير الكتاب: “بعد ذلك بوقت قصير، سمع ميش هتلر يتحدث بهدوء إلى مسؤول في الحزب النازي، مارتن بورمان، وغيره، ورأى أوتو غونشه، القائد المتقاعد، يصافح هتلر قبل أن يخرج ويغلق الباب على الزعيم النازي وزوجته”.

وأضاف: “لقد سبق أن أبلغ هتلر محاميه بأنه لا يريد أن يُستخدم جسده بشكل سيء علنا، كما حدث مع موسوليني، وأنه يريد حرق جثته. وكان الجميع في المخبأ ينتظرون بحذر، ومع بعض الشجاعة قام ميش بفتح باب غرفة هتلر لينظر إلى الداخل”.

وقال ميش: “أول ما شاهدته عيناي السيدة إيفا، وكانت جالسة ورأسها على كتف هتلر، أما هتلر فكانت عيناه مفتوحتان ورأسه منخفض قليلا”.

والجدير بالذكر أن الجيش الأحمر السوفيتي قام باختطاف ميش، وسُجن في معسكرات العمل مدة 8 سنوات، بعد محاولته الهرب.

وتحدث ميش باهتمام عن هتلر، حتى سنواته الأخيرة، حيث وصفه بأنه “زعيم رائع”، كما كان يعتقد أنه آخر الناجين بعد وفاة، سيغفريد كناب، في دجنبر عام 2008.

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم

الذكرى الـ59 لزيارة الملك محمد الخامس لمحاميد الغزلان

 تحل يوم السبت 25 فبراير 2017، الذكرى الـ59 […]

المغرب يخلد الذكرى الـ84 لمعركة “بوكافر”

يخلد الشعب المغربي، يوم الاثنين 12 فبراير 2017، الذكرى […]

ذكرى محمد عبدالكريم

حتى لا ننسى ذكرى رحيل المجاهد عبد الكريم الخطابي

تحل في السادس من فبراير كل سنة ذكرى […]

11janvier_l_110114

المغرب يخلد ذكرى تقديم وثيقة المطالبة بالاستقلال

يخلد الشعب المغربي الأربعاء 11 يناير 2017 ، ذكرى […]

الحرب العالمية الثانية

وفاة المراسلة التي نشرت خبر إندلاع الحرب العالمية الثانية!

توفِّيت الصحافية كلير هولينغورث، التي نشرت خبر اندلاع […]

capture

الأمير مولاي الحسن يدشن متحفا لحضارة الماء بالمغرب – فيديو

أشرف  الأمير مولاي الحسن، يوم الخميس 5 يناير […]

محليات
téléchargement البيضاء

توقيف 5 أشخاص لارتباطهم بشبكة إجرامية بالدار البيضاء

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمنطقة أمن عين السبع […]

إفران إفران

158 مليون درهم لتعزيز الشبكة الطرقية بإفران

خصصت المديرية الاقليمية للتجهيز والنقل واللوجستيك بإقليم إفران […]

unnamed أزلال

المصطفى رميد يدشن مركز القاضي المقيم بايت عتاب

دشن المصطفى رميد وزير العدل و الحريات مساء […]

téléchargement خريبكة

انطلاق إيداع طلبات اقتراح مشاريع المبادرة الوطنية بخريبكة

أعلنت اللجنة الإقليمية للتنمية البشرية لعمالة إقليم خريبكة […]

أخر المرئيات
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: