الأربعاء 25 جمادى الأولى 1438 الموافق 22 فبراير 2017

ارتفاع الاحتياطات الدولية للمغرب بنسبة 12,1 في المائة

07.01.2017 09h30 - أخر تحديث 07.01.2017 00h11

telechargement

أعلن بنك المغرب أن صافي الاحتياطيات الدولية للمغرب ارتفع إلى 251,9 مليار درهم، وذلك إلى حدود 30 دجنبر 2016، مسجلا بذلك ارتفاعا بنسبة 12,1 بالمائة على أساس سنوي.

وأوضح بنك المغرب، الذي نشر مؤخرا مؤشراته الأسبوعية من 29 دجنبر 2016 إلى 4 يناير 2017، أنه من أسبوع لآخر سجلت هذه الاحتياطات ارتفاعا بنسبة 0,4 بالمائة.

وأضاف البنك أنه ضخ طيلة هذا الأسبوع ما مجموعه 16,2 مليار درهم، منها 11 مليار درهم تم ضخها في شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام بناء على طلب عروض، و1,1 مليار درهم في شكل تسبيقات لمدة 24 ساعة، مشيرا إلى أنه تم منح 4,1 مليار درهم في إطار برنامج دعم تمويل المقاولات الصغيرة جدا والمتوسطة.

وبلغ المعدل البنكي 2,28 بالمائة بعد أن سجل 2,25 بالمائة أسبوعا قبل ذلك، في حين سجل حجم المبادلات استقرارا بـ 4,1 مليار درهم.

وكان بنك المغرب قد ضخ خلال طلب العروض ليوم 4 يناير 2017 (تاريخ الاستحقاق يوم 5 يناير 2017) مبلغ 11 مليار درهم على شكل تسبيقات لمدة سبعة أيام. وبخصوص نشاط البورصة، أوضح المصدر ذاته أن مؤشر مازي ارتفع بنسبة 1,7 في المائة، ليصل أداؤه، منذ بداية السنة، إلى 1,6 بالمائة، مشيرا إلى أن هذا التطور يعزى إلى ارتفاع في المؤشرات القطاعية “الصناعة الغذائية” و”العقار” ب 5,5 في المائة لكل منهما، و”الأبناك” ب 1,4 في المائة. كما سجل البنك المركزي انخفاضا في المؤشر القطاعي “الاتصالات السلكية واللاسلكية” ب 0,7 في المائة.

وفي ما يتعلق بحجم المبادلات، أبرز البنك أنها بلغت 1,8 مليار درهم، منها 77 بالمائة تحقق في السوق المركزية، مضيفا أن المبلغ اليومي المتوسط الذي تم تداوله في هذه السوق سجل مبلغ 270 مليون درهم مقابل 753,7 مليون درهم أسبوعا قبل ذلك.

وذكر البنك، من جهة أخرى، أن وتيرة تطور المجمع م 3 تراجعت ب 5,2 في المائة على أساس معدل سنوي بعد تسجيل 5,5 بالمائة في أكتوبر 2016، مشيرا إلى أن هذا التطور يعكس، على الخصوص، انخفاض حسابات الأجل بنسبة 1,7 في المائة، بعد 1,1 في المائة في شهر أكتوبر، وتراجع نمو سندات الفاعلين الاقتصاديين في هيئات التوظيف الجماعي للقيم المنقولة النقدية إلى 3 بالمائة بعد أن سجل 3,5 بالمائة، إلى جانب تراجع الائتمان البنكي إلى 7,5 في المائة بعد 7,6 في المائة.

وعرف نمو القرض البنكي ارتفاعا بنسبة 4 في المائة بعد 3,8 في المائة في الشهر السابق، وسجلت الاحتياطات الدولية الصافية نسبة 13,1 بالمائة بعد 14,5 بالمائة، في حين سجلت وتيرة الديون الصافية للإدارة المركزية انخفاضا من 3,8 في المائة إلى 6,8 في المائة.

وأشار بنك المغرب إلى أن نسب تطور العملة والتداول النقدي لم يشهدا تغييرا مهما وسجلا 5,5 في المائة و5,7 في المائة على التوالي. وسجل بنك المغرب أنه في ما يتعلق بسوق صرف العملات، عرفت قيمة الدرهم انخفاضا خلال الأسبوع الممتد من29 دجنبر 2016 إلى 4 يناير 2017، ب 0,17 في المائة مقابل الأورو، فيما ارتفعت ب 0,25 في المائة مقابل الدولار

Share on FacebookTweet about this on TwitterShare on Google+Email this to someone
أضف تعليقا

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أخبار في نفس القسم
auto

قنصل المملكة ببلباو يستعرض أسباب استقرار 30 شركة باسكية بالمغرب

أبرز القنصل العام للمملكة ببلباو، كمال مهداوي أهمية […]

السياحة في المغرب

أكثر من 10 ملايين سائح زاروا المغرب خلال 2016

أفاد مرصد السياحة بأن ما مجموعه 10,3 ملايين […]

2c0acf8d3ad91a6045e5e9a7ce1782ae

ارتفاع أسعار الأصول العقارية خلال سنة 2016

أعلن بنك المغرب والوكالة الوطنية للمحافظة العقارية والمسح […]

الأحذية

أرباب صناعة الأحذية المغربية يستكشفون السوق الأمريكية

أعلن المركز المغربي لإنعاش الصادرات (المغرب-تصدير) عن مشاركة […]

56d1322f49902

الأسر المغربية ومؤسسات في خدمتها تحقق أكثر من ثلث الادخار

أظهرت بيانات المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرة حول […]

محليات
sikkin الناظور

الناظور: شاب عشريني يعتدي على عائلة مُخلفا قتلى وجرحى

أفادت السلطات المحلية لإقليم الناظور بأن شابا يبلغ […]

مسرح الجريمة الناظور

مصرع شخصين في اعتداء بالسلاح الأبيض بالناظور

أفادت السلطات المحلية لإقليم الناظور بأن شخصا يبلغ […]

1ef8520aa4753795f8e6a28a6315ff38_XL تمارة

توقيف سيدة متلبسة بحيازة 3600 قرصا مهلوسا بتمارة

تمكنت فرقة الشرطة القضائية بمدينة تمارة بناء على […]

إقرأ أيضا
إبق على تواصل دائم معنا
قـالوا

- أبو المعالي الجويني

الناس فوضى لا يجمعهم على الحق جامع، ولا يزعهم وازع.. مع تفنن في الآراء وتفرق في الأهواء.. تحزّبت الآراء المتناقضة، وتفرقت الإرادات المتعارضة.. وفشت الخصومات، واستحوذ على أهل الدين ذوو العرامات، وتبدّدت الجماعات

إيريك هوفر

-

إن نموذج تطوير الذات الذي تطرحه الحضارة الغربية أمام الشعوب المتخلفة، يأتي ومعه وباء الإحباط الفردي، كل ما يجلبه الغرب من مزايا لا يعادل شعور الطمأنينة الذي كان الفرد يشعر به وهو في أحضان بيئة مترابطة

Pannier 1

تصميم وإنجاز: